الرئيسية » الأخبار » استسلام قيادي من حركة الشباب للحكومة الفيدرالية

استسلام قيادي من حركة الشباب للحكومة الفيدرالية

مقديشو (قراءات صومالية)- قال جهاز الأمن والمخابرات الوطني إن قياديا بارزا في حركة الشباب المتشددة أعلن انشقاقه واستسلم للحكومة الفيدرالية.

ونشر جهاز الأمن على صفحته الرسمي بموقع “تويتر” بيانا مقتضبا، قال فيه إن مختار محمد عبدي المكنى بـ” مختار جني”  كان قياديا في قسم الجبهات لحركة الشباب بإقاليم باي جنوب غربي الصومال مدة طويلة وأعلن انشقاقه عن حركة الشباب.

وأشار البيان إلى أن جهاز الاستخبارات ساعد القيادي على إتمام عملية انشقاقه عن الحركة، بعد أن أجرى الأخير اتصالات مع الجهاز، لتنسيق الأمر.

وبحسب مصادر صحفية، فإن طائرة خاصة كانت تقل القيادي وصلت صباح السبت، إلى مطار مقديشو الدولي، قادمة من مدينة بيدوة حاضرة إقليم باي جنوب غربي الصومال.

يذكر أن حركة الشباب تواجه في الآونة الأخيرة أزمة انشقاقات لمقاتليها، بعد انحسار نفوذها في المدن الكبرى نتيجة العمليات الأمنية من قبل القوات الحكومية والأفريقية.

المصدر: الأناضول

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *