الرئيسية » الأخبار » أمير قطر يهنئ الصومال وكينيا بعودة العلاقات بينهما

أمير قطر يهنئ الصومال وكينيا بعودة العلاقات بينهما

مقديشو – قراءات صومالية – هنأ أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الرئيسين الصومالي والكيني على ما وصفه بقرارهما الحكيم والشجاع بإعادة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

وأعرب الشيخ تميم عن تمنياته للصومال وكينيا وشعبيهما بالأمن والاستقرار، مؤكدا أن قطر ستبقى دائما ساعية في سبيل الخير وصانعة للسلام.

وكانت وزارة الإعلام الصومالية أعلنت اليوم الخميس عودة العلاقات الدبلوماسية بين كينيا والصومال بعد انقطاعها منذ 5 أشهر إثر اتهام مقديشو نيروبي بالتدخل في شؤونها الداخلية.

وفي مؤتمر صحفي بالعاصمة الصومالية مقديشو قال عبد الرحمن يوسف نائب وزير الإعلام الصومالي إن العلاقات بين نيروبي ومقديشو عادت بفضل جهود قطرية.

وشكر المسؤول الصومالي أمير دولة قطر على ما بذله من جهود لإعادة العلاقات بين البلدين الأفريقيين.

وقال يوسف إنه حرصا على مصالح حسن الجوار أعلن الصومال عن عودة العلاقات الدبلوماسية مع كينيا، مضيفا أن جمهورية كينيا ترحب بهذه الخطوة التي تهدف لحماية مصالح حسن الجوار بين البلدين.

وكان مطلق بن ماجد القحطاني المبعوث الخاص لوزير الخارجية القطري بحث في وقت سابق مع رئيس الوزراء الصومالي محمد حسين روبلي في العاصمة الصومالية مقديشو، علاقات التعاون الثنائي بين البلدين، وتطورات الأوضاع في الصومال.

وجرى خلال اللقاء بحث مساعي تحقيق المصالحة الوطنية والأمن والاستقرار في البلاد.

من جانبها، أكدت الخارجية الكينية استئناف العلاقات الدبلوماسية مع الصومال، وقالت إنها تثمن ما وصفته بالدعم المتواصل للمجتمع الدولي -خاصة حكومة قطر- في تطبيع العلاقات مع الصومال.

وقالت الخارجية الكينية إننا نتطلع لتطبيع العلاقات مع السلطات الصومالية في التجارة والاتصالات والنقل والتبادل الثقافي.

المصدر: الجزيرة.نت+ وكالات

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *