الرئيسية » الأخبار » التفاءل يهمين على المؤتمر التشاوري المستمر لليوم الثاني في مقديشو العاصمة

التفاءل يهمين على المؤتمر التشاوري المستمر لليوم الثاني في مقديشو العاصمة

مقديشو- قراءات صومالية- يدخل المؤتمر الوطني التشاوري في يومه الثاني على التوالي، لإسكتمال القضايا المتصلة بالإنتخابات،ويرأس معالي دولة رئيس الوزراء السيد محمد حسين روبلي وفق تغريدة نشرها الناطق الرسمي باسم مكتب رئيس الوزراء محمد إبراهيم معلمو

وقد انطلق المؤتمر التشاوري الذي يشاركه رؤساء الدول الأعضاء في جمهورية الصومال الفدرالية، ورئيس إدارة إقليم بنادر، في أجواء صحية وجيدة، وهادئة، مفعم بالأمل والرجاء.

وتستمر جلسات المؤتمر لليوم الثاني في مقديشو العاصمة، لمناقشة القضايا المهمة المتصلة باجراء الإنتخابات في الوطن، بناءا على إتفاقية 17 سبتمبر 2020م، ومقترحات اللجنة المنعقدة في مدينة بيدوا في 16 فبراير 2021م

وأضاف محمد معلمو ” ويرغب معالي رئيس الوزراء الصومالي قدر الإمكان حصر النقاط المهمة لتناقش القادة في اجتماعاتهم لتسهيل الوصول إلى حلول، وأن يكون في بالهم التنازل، واقناع الآخر بطريقة أخوية، ويعطي الأولوية، والإهتمام، إنقاذ الشعب الصومالي، ويذهب الوطن نحو إجراء إنتخابات توافقية، وفي أسرع وقت ممكن “

وتسير الإجتماعات والمناقشات بين القادة، وفقا للخطط المرسومة من رئيس الوزراء محمد حسين روبلي، ومن ضمنها أحيانا عقد القادة لقاءات جانبية إن كان مهما، لمناقشة القضايا في إجتماعات مغلقة.

ويقدم رئيس الوزراء محمد حسين روبلي الشكر إلى الشعب الصومالي، والسياسين،ومن بينهم قادة مجلس إتحاد المرشحين، دعهم جهود رئيس الوزراء المتصلة تحقيق الإتفاق في تنظيم الإنتخابات في الوطن في أسرع وقت ممكن.

وقد أشاد الرئيس الصومالي محمد عبدالله محمد فرماجو, جهود رئيس الوزراء روبلي، وإنطلاق المؤتمر الوطني التشاوري، وقد نقل مسؤوليات إدارة ملف الإنتخابات إلى رئيس الوزراء من قبل، وبدوره فإن محمد حسين روبلي يترأس الآن فعاليات المؤتمر التشاوري.

تجدر الإشارة إلى أن المؤتمر الحالي هو الفرصة الأخيرة للصومال، لحل الخلافات الناجمة عن إتفاقية 17 سبتمبر 2020م، والوصول إلى إتفاق نهائي، وإجراء الإنتخابات البرلمانية والرئاسية في أسرع وقت ممكن في البلاد.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *