الرئيسية » الأخبار » بونت لاند وجوبالاند تلمحان إلى تجاهل دعوة الرئيس فرماجو للاجتماع

بونت لاند وجوبالاند تلمحان إلى تجاهل دعوة الرئيس فرماجو للاجتماع

مقديشو (قراءات صومالية)- أعربت ولاية بونت لاند عن قلقها من أن تصريحات الرئيس فرماجو تعرقل الجهود المبذولة لمعالجة العقبات التي تعترض عملية إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية في الحكومة الفيدرالية الصومالية.

وكان الرئيس المنتهية ولايته محمد عبد الله فرماجو دعا إلى اجتماع يوم غد الخميس لإستكمال الجهود والمناقشات المتعلقة بتنفيذ إجراء عملية الإنتخابات في البلاد وتنفيذ توصيات اللجنة الفنية للإنتخابات والتي عقدت إجتماعاتها في مدينة بيدوا

وقالت الولاية في بيان أن جهود رئيس الوزراء محمد حسين روبلي واتحاد المرشحين للرئاسة هي جهود مرشحة لبيئة قد يناقش فيها عقد انتخابات شاملة ومتفق عليها.

وأعلنت بونت لاند استعدادها لحضور مؤتمر في مقديشو لإيجاد حل لإجراء انتخابات توافقية بموجب اتفاق 17 سبتمبر 2020، ولكنها اقترحت عقد المؤتمر في مطار مقديشو ، حيث من المتوقع أن يوفر مكتب الأمم المتحدة وبعثة الاتحاد الأفريقي مكان الاجتماعات والأمن.

من جهتها اتخذت ولاية جوبالاند الإقليمية موقفًا مشابهًا لموقف بونت لاند، وقالت إنه ينبغي إعطاء فرصة لمحادثات رئيس الوزراء ومجلس اتحاد المرشحين.

وقال رئيس الولاية أحمد مدوبي في تغريدة مقتضبة، إنهم مستعدون لحضور المؤتمر في مقديشو، بشرط عقده في مكان آمن.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *