الرئيسية » الأخبار » ضربة جوية أمريكية تقتل 37 عنصراً من حركة الشباب في الصومال

ضربة جوية أمريكية تقتل 37 عنصراً من حركة الشباب في الصومال

مقديشو (قراءات صومالية)- أعلن الجيش الأميركي الثلاثاء توجيه ضربتين ضد حركة الشباب المتشددة المرتبطة بالقاعدة ما أدى إلى مقتل 37 عنصراً في صفوفها.

وأوضحت القيادة العسكرية الأميركية لافريقيا (أفريكوم) في بيان أن الضربتين اللتين شُنّتا الاثنين ، “لم توقعا قتلى أو جرحى من بين المدنيين”.

وأشارت إلى “أننا نقدّر في الوقت الحالي أن الضربة الأولى أدت إلى مقتل 27 مسلحاً” مضيفة أن الضربة كان “مخطط لها مسبقاً ومدروسة”.

وأكدت القيادة الأميركية أن الضربة الثانية أدت إلى مقتل عشرة آخرين.

وفي منتصف أكتوبر، أعلن الجيش الأميركي مقتل 60 عنصراً من حركة الشباب خلال ضربة واحدة كانت الاكبر منذ غارة في 21 تشرين الثاني/نوفمبر 2017 أدّت للى مقتل 100 “إرهابي”.

وتدعم الولايات المتحدة الحملة ضد حركة الشباب التي تخوضها الحكومة الاتحادية الصومالية وقوة الاتحاد الإفريقي في الصومال (أميصوم) المنتشرة في البلاد منذ 2007. وتشن غارات جوية تستهدف قادة الحركة وعناصرها باستمرار.

وتقاتل حركة الشباب من أجل اطاحة الحكومة الصومالية التي يدعمها المجتمع الدولي وعشرون ألف عنصر من أميصوم.

المصدر: وكالات

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *