الرئيسية » الأخبار » يجب على محكمة العدل الدولية الآن إسقاط قضية كينيا والصومال!

يجب على محكمة العدل الدولية الآن إسقاط قضية كينيا والصومال!

lمقديشو – قراءات صومالية – وبحسب ما ورد اتفقت كينيا والصومال على تقاسم العائدات النفطية بالتساوي في المثلث البحري المتنازع عليه بين الدولتين.

وتوسطت دولة قطر في هذا الاتفاق،ودفعت إلى استئناف العلاقات الدبلوماسية بين الصومال وكينيا مؤخرًا. وقد اشترت قطر قبل عامين، كتلًا في المثلث البحري  من شركة النفط الإيطالية إيني التي منحت كينيا الرخصة إليها

هذا هو الفوز لجميع الأطراف المعنية. ولا يمكن للصومال تحمل الخلاف مع كينيا حيث توجد روابط عديدة بين البلدين. ومن جانبها ، لدى كينيا حالة ضعيفة حيث تنص الاتفاقية البحرية غير العادلة على أن أي حدود بحرية يجب أن تسير بشكل عمودي على الساحل.

ويعد هذا انتصارا كبيرا لقطر لأنه يوضح أن الدولة الخليجية الصغيرة تتمتع بقوة دبلوماسية ونفوذ اقتصادي.

ولكن يجب على محكمة العدل الدولية الآن أن تنتهي من القضية التي طال أمدها بشأن المثلث البحري. إذا اتفقت كينيا والصومال على ترك الأمر معلقًا وتقسيم 50-50 أي عائدات من النفط والغاز – في المثلث البحري المتنازع- وبالتالي فلا داعي لمتابعة قضية قانونية من شأنها فقط تقسيم البلدين وتهديد استقرار المنطقة.

المصدر: إستار الكينية STAR

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *