مقديشو-قراءات صومالية- أصدر رئيس الوزراء الصومالي محمد حسين روبلي قرارا الليلة يقضي إقالة وزير الأمن الداخلي حسن جندبي جمعالي،وتعيين عبدالله محمد نور وزيرا للامن الداخلي الفدرالي خلفا للوزير السابق
للحاجة الملحة وإصلاح الأجهزة الأمنية الصومالية.

وتاتي هذه الخطوة من قبل رئيس الوزراء ردا لخطوات الرئيس الصومالي محمد عبدالله محمد فرماجو المنتهية ولايته ضد قرارات رئيس الوزراء.
تجدر الإشارة إلى أن عبدالله محمد نور يعتبر من أركان المعارضة السياسية،كما شارك في جهود المعارضة السياسية ضد الرئيس محمد عبدالله فرماجو المنتهية ولايته منذ نهاية عام ٢٠٢٠م
تعيين رئيس الوزراء عبدالله محمد وزيرا للامن خطوة تعزز موقعه في الدولة الصومالية ضد الرئيس فرماجو،وضربة استراتسجيةأخرى موجهة للقصر الرئاسي.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *