الرئيسية » الأخبار » ضربات جوية جديدة في الصومال و”الشباب” تتوعد تنظيم داعش

ضربات جوية جديدة في الصومال و”الشباب” تتوعد تنظيم داعش

مقديشو (قراءات صومالية)- نقلت وكالة أسوشييتد بريس الأمريكية عن القيادة الأمريكية في أفريقيا (Africom) إن غارة جوية استهدفت بلدة البلد الأمين القريبة من أفغوي في محافظة شبيلي السفلى أسفرت عن مقتل 10 من حركة الشباب ردا على محاولة الحركة استهداف قواعد عسكرية.

وأضاف البيان أن الغارة وقعت قبل أمس الأربعاء، وليس هناك خسائر في صفوف القوات الخاصة والأمريكية الصديقة.

وغالبا ما تذكر القيادة العسكرية الأمريكية بإفريقيا أن الضربات الجوية الأمريكية نفذت بالتنسيق مع الحكومة الفيدرالية الصومالية “لمنع الارهابيين من استخدام المناطق النائية كملاذ آمن للتخطيط والتوجيه والالهام والتجنيد لهجمات مستقبلية”.

من جهته قال المتحدث باسم حركة الشباب الشيخ علي طيري أن حركته أعلنت الحرب على مسلحي تنظيم داعش في الصومال بعد تفاقم الصراع بين الجماعتين المتشددتين متهما تنظيم داعش بمحاولة إيجاد خلافات بين مقاتلي الحركة.

وأضاف البيان أن داعش بدأوا تكفير المسلمين واستباحة دمائهم وأموالهم، مشيرا إلى أن حركة الشباب حاولت مرارا إغضاء الطرف عن المشاكل التي يثيرها تنظيم داعش.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *