الرئيسية » الأخبار » بونت لاند: تظاهرات صامتة ضد جرائم الاغتصاب

بونت لاند: تظاهرات صامتة ضد جرائم الاغتصاب

غرووي (قراءات صومالية)- خرج اليوم الثلاثاء مئات من المواطنين في تظاهرات صامتة في عاصمة ولاية بونت الاقليمة غرووي؛ وذلك احتجاجًا على عمليات جرائم الاغتصاب المتكررة في مناطق مختلفة في بونت لاند ، والتي وقعت في الآونة الأخيرة وحصدت أرواح الفتيات الأبرياء.

وكانت عائشة إلياس آدم واحدة من اللاتي تعرضن للاختطاف و للاغتصاب ومن ثم القتل وهي 12 من عمرها في مدينة غالكعيو وتكرر بعد ذلك عمليات اغتصاب مشابهة في مدينة غرووى العاصمة ولاية بونت لاند الأسبوع الماضي.

ونظم النساء والشباب وممثلين عن جمعيات حقوقية و نشطاء والروابط التعليمة مظاهرات صامتة، وحمل المتظاهرون لافتات كتبت عليها عبارات، مثل: ”أوقفوا الاعتصاب“ و“بأي ذنب قتل“ و“نريد محاسبة القتلة ومثولهم أمام العدالة“ ” لا نريد اقوال بل نريد أفعال”، كما حملوا صورة الفتاة  عائشة الياس .

و انطلق من الناحية الغربية من المدينة وتجمعوا أمام  مقرارت الوزارات  التابعة حكومة بونت لاند، والتقى المتظاهرون وزيري الداخلية في ولاية بونت لاند محمد عبدالرحمن دمنعد ووزيرة المرأة وحقوق الإنسان  آمنة عثمان، وتحدثا لجموع المتظاهرين وطلبوا بهدئ وإعطاء الحكومة الفرص  باتخاذ الإجراءات  القانوية اللازمة .

وصرح الوزيران بأنه تم القبض عدد من المتورطين في حوادث الاعتصاب وأنهم في قيد التحقيق وستم محاكمتهم في حالة استكمال الإجراءت القانونية،وطمنت الوزيرة المتظاهري وتعهدت عدم الرضوخ أي ضغوط او وساطات من قبل شيوخ عشائر وكل من يحاول إنهاء القضية بالمفاوضات خارج المحاكم وان الحكومة تبدل قصارى جهد لنيل الضحايا للعدالة,

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *