الرئيسية » الفن والأدب » لؤلؤة البيان!

لؤلؤة البيان!

الـشِّـعرُ خَـيـرُ مُـعاشِرٍ مـن مَـعشرِي** وأنَـــا لـــهُ الـخـلُّ الــذي لــم يَـغـدِرِ

إن زَارَنــــــي أكــرَمــتُـهُ أو زُرتُـــــهُ** هَـــلّـَـت أهِــلّـتُـهُ وكــــان مُــوَقِّــرِي

أهـــدَى إلــيَّ مــن الـمَـعَانِي بِـكـرَها** فـالنّاسُ قد هَتَفُوا جميعًا بـ “اشكُرِ”

فـنَظمتُ مـن شِـعري قـلائِدَ عَسجَدٍ** فــي خَـيـطِ تِـبـيَانِي لِـجِـيدِ الأبـحُرِ

فــلــهُ عَـــلاءُ الــبَـدرِ فــي تَـنـويـرِهِ** وجــمــالُ لــؤلــؤةٍ وقــيـمـةُ عَـنـبَـرِ

وإذا سـرَحـتَ الـعـينَ فــي أزهــارِهِ** أبــصــرتَ كُــــلّ مُــدَرهَــمٍ ومُــدَنَّـرِ

تَــجـرِي جَــداوِلُـهُ وتـسـجَعُ وُرقُــهُ** طـربـًا عـلـى أغـصـانِ روضٍ مُـثـمِرِ

وتَـطِـيـرُ مـــن أبـيـاتِـهِ زُمَــرًا عَـصَـا** فِــيــرٌ تَــمِـيـسُ جَـمـيـعُها بِـتَـبَـختُرِ

أُلـبِـستُ تِـيـجانَ الـفـصاحةِ سـابقـًا** وعــلـوتُ مـنـها ظـهـرَ أعـلَـى مِـنـبَرِ

قد خُضتُ حَربَ الـشِّـعرَ في أغمارِهِ** لأجـــنــدِلَ الـمُـتَـألّـقـينَ بــأسـمَـرِي

نـاضـلتُ فـيـه كــلّ أشــدَقَ مُـبـدعٍ** حتّى صرَعتُ “الشَّنفَرَى” و”البُحتُري”

أكسُو القريضَ لِفَرطِ جُودِ مَخِيلتِي** حُـلَلَ الـمَجَازِ لـكي أحـبِّرَ أســطُــرِي

شِـعري “الـمُقنَّعُ” فـي لَطَافَةِ سِحرِهِ** ومــــؤثـــرٌ لــلــقــلـبِ أيُّ مــــؤثِّـــرِ

شِـعـرُ الـلِّدَاتِ إذا فـقِهتَ “مُـضارِعٌ”** لـكـنَّ شَـعـري كـانَ عَـينَ “الـمَصدَرِ”

سَـل -لا أبا لكَ- من أردتَّ منَ الورَى** فـالـكـلُّ مُـعـتـرِفٌ ومــا مِــن مُـنـكِرِ

واترُك لَجَاجَكَ واسبَحَن في أبحُرِي** رَهـوًا وعُـمْ، وانـهَل سُـلافَةَ كَـوثِري
___________________
مدرهم: تشبيه بالدرهم بلونه الفضي.
مدنر: تشبيه بالدينار بلونه الذهبي.
المقنع: “هو المقنع الخراساني مشعوذ معروف، كان قصارا من أهل مرو، وتعلق بالشعوذة والسحر، وكان مشوه الخلق، فاتخذ وجها من ذهب تقنع به، ثم ادعى الربوبية، وتبعه قومه، وقاتلوا في سبيله، واشتهر أمره ١٦١هجرية فثار الناس، وأرادوا قتله، فاعتصم بقلعة له، فحصروه، فلما أيقن بالهلاك، شرب سما، فمات ١٦٣”.

Share This:

عن أحمد يوسف بُدُل

أحمد يوسف بُدُل
شاعر صومالي في قاريسا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *