الرئيسية » الأخبار » محكمة العدل الدولية تؤجل جلسة استماع حول قضية النزاع الحدودي بين الصومال وكينيا

محكمة العدل الدولية تؤجل جلسة استماع حول قضية النزاع الحدودي بين الصومال وكينيا

مقديشو (قراءات صومالية)-قال السفير الصومالي لدى الاتحاد الأوروبي علي سعيد فقي إن محكمة العدل الدولية أجلت جلسة استماع حول قضية النزاع الحدودي البحري بين الصومال وكينيا لمدة شهرين.

وصرح السفير علي فقي لوسائل الإعلام الحكومية بأن جلسة المحكمة ستبدأ في 4 نوفمبر 2019م ، مضيفًا أنهم واثقون بالقرارات التي تصدر من المحكمة تجاة قضية النزاعات البحرية الدولية بين الصومال وكينيا.

وأعرب السفير عن أسفة تأجيل المحكمة جلسة استماع في قضية النزاع الحدودي البحري بين الصومال وكينيا لمدة شهرين.

و أن محكمة العدل الدولية تلقىت طلبًا من حكومة كينيا بتأجيل الجلسة لمدة عام ولكن المحكمة رفضت بذلك وقررت تأجيل الجلسة لمدة شهرين.

من جهته دعا مجلس السلام والأمن التابع للاتحاد الأفريقي إلى تكثيف الجهود الدبلوماسية بهدف إيجاد حل ودي ومستدام للنزاع الحدودي البحري بين البلدين، ودعا الطرفين إلى الامتناع عن أي عمل قد يهدد حسن الجوار القائم بين البلدين.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *