الرئيسية » الأخبار » الصومال تكشف عن خطة لبدء منح التراخيص لشركات النفط في ديسمبر

الصومال تكشف عن خطة لبدء منح التراخيص لشركات النفط في ديسمبر

مقديشو (قراءات صومالية)- قال وزير المعادن والبترول في الحكومة الصومالية يوم أمس الثلاثاء إن الصومال ستعلن في ديسمبر المقبل عن خطط لأول جولة لها على الإطلاق لترخيص النفط والغاز للشركات لاجتذاب استثمارات جديدة بعد عقود من الصراع والعنف.

وقالت وزارة البترول والثروة المعدنية أن الوزير سيعلن في ديسمبر عندما تخطط لإطلاق عملية المزايدة في عام 2020.

وقال وزير البترول والثروة المعدنية عبد الرشيد محمد أحمد لرويترز على هامش مؤتمر أفريقي للنفط والغاز في كيب تاون “نحن نقدم ما يصل إلى 15 كتلة”.

وأضاف أن الحصار البحري الدولي قضى بشكل شبه كامل على القرصنة البحرية في النقاط الساخنة السابقة لعمليات الاختطاف البحري.

وقال أحمد: “كانت الصومال معروفة من قبل بالقرصنة والإرهابيين والاضطرابات وكل ذلك ، لكن الحكومة الفيدرالية في الصومال تبذل قصارى جهدها لتحقيق الاستقرار في البلاد”.

وقال إن الاستثمارات الجديدة في النفط والغاز ينبغي أن تخلق المزيد من فرص العمل، وتساعد على منع الشباب من اللجوء إلى الجريمة ونشر السلام في البلاد.

وفي الشهر الماضي دفعت شركتان من شركات النفط 1.7 مليون دولار مستحقة للصومال لاستئجار هذه الكتل البحرية على الرغم من أن العمليات هناك ما زالت معلقة.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *