الرئيسية » الأخبار » الحكومة الصومالية تحذر من مزيد من الفيضانات مع هطول أمطار غزيرة في البلاد

الحكومة الصومالية تحذر من مزيد من الفيضانات مع هطول أمطار غزيرة في البلاد

مقديشو (قراءات صومالية)- من المتوقع هطول أمطار غزيرة في جنوب الصومال مما يتسبب في مزيد من الفيضانات، وقد صرحت الحكومة الصومالية بتحذير السكان المحليين من العودة إلى المناطق التي اجتاحتها الفيضانات مؤخرا.

وأصدرت وزارة الشؤون الإنسانية تحذيراً يوم أمس الأربعاء من هطول أمطار غزيرة في غضون اليومين المقبلين وسط أزمة فيضانات مستمرة ضربت مدينة بلدوين في محافظة هيران مما تسبب في تشريد الآلاف من السكان.

وقالت الوزارة في بيان: “من المتوقع هطول أمطار غزيرة في اليومين المقبلين في أجزاء من البلاد، ومخاطر الفيضانات تستمر في المناطق الجنوبية والغربية من البلاد..”.

دعت اللجنة الوطنية لطوارئ للفيضانات السكان في المناطق المتضررة إلى عدم العودة إلى ديارهم وتجنب أسباب العرضة للفيضانات.

وقالت وكالة الأمم المتحدة للطفولة “اليونسيف” يوم الثلاثاء الماضي إن ما يقدر بنحو 200،000 طفل قد تأثروا بالفيضانات الغزيرة في مناطق بلدوين ، وبردالي ، وبيدوا ، وجوهر، ومهداي.

وقال ممثل اليونيسف في الصومال فيرنر شولتينك: “الأطفال معرضون للخطر في حالات الطوارئ”، وأضاف أنه “إذا لم نتصرف بشكل حاسم، فسوف يكون تأثير هذه الفيضانات محسوسا في الصومال بعد فترة طويلة من تراجع مستويات المياه”.

وفقًا لوكالة الإنذار المبكر التابعة للإيغاد فإن هطول الأمطار الغزيرة يتراوح متوسطه بين 50 و 70 ملم في شرق إثيوبيا على طول الحدود مع الصومال.

وقالت الوكالة إن هذا سيزيد من مخاطر فيضانات الأنهار باتجاه الصومال.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *