الرئيسية » الأخبار » تنظيم أهل السنة: لا أحد يقدر على تقويض قوتنا في غلمدغ

تنظيم أهل السنة: لا أحد يقدر على تقويض قوتنا في غلمدغ

مقديشو (قراءات صومالية)- قال تنظيم أهل السنة المسلح إن قوات الحكومة الفيدرالية هاجمت على مقرها في مدينة طوسمريب عاصمة ولاية غلمدغ، وإنها ارتكبت فظائع حسب وصفه إثر هجومها غير المبرر على مقر إنج الذي كان يتحصن فيه قادة التنظيم.

وأضاف التنظيم في بيان أصدره أنه سيستمر في محاربة حركة الشباب المشددة ومنع تمددها في الأقاليم الصومالية، وأنه لا أحد يقدر على تقويض قدته العسكرية.

ودعا التنظيم المجتمع الدولي والدول المساندة للحكومة الفيدرالية عدم استخدام القوات المدربة في الصراع الدائر بين الحكومة الفيدرالية وخصومها السياسيين.

وكان قادة التنظيم الصوفي أعلنوا  انسحابهم من العمل السياسي بشكل كامل وتنازلوا لمصلحة الشعب الصومالي، وسيواصل التنظيم نشاطه الدعوي وجهوده في حماية عقيدة أهل السنة والجماعة.

واستسلم قياديو التنظيم بعد هزيمة قواتهم أمام قوات الحكومة الفيدرالية في أواخر فبراير الماضي، بعد معارك استمرت أكثر من يوم، واستسلمت قيادة التنظيم وانسحبوا من المدينة.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *