الرئيسية » الأخبار » مقتل قيادي كبير في حركة الشباب في “غارة جويّة أمريكيّة”

مقتل قيادي كبير في حركة الشباب في “غارة جويّة أمريكيّة”

مقديشو (قراءات صومالية)- أعلنت القيادة العسكرية الأميركية في افريقيا (أفريكوم)، اليوم الأحد، مقتل القيادي الكبير في حركة “الشباب” الإسلامية المتشددة بشير محمد محمود، الملقب بشير قرقب، في ضربة جوية أمريكية جنوب الصومال.

وذكرت إذاعة الصومال في وقت متأخر يوم السبت إن بشير محمد محمود كان قائد عمليات الشباب وقُتل في ضربة جوية أمريكية يوم 22 فبراير شباط في حي ساكو بمنطقة جوبا في جنوب الصومال.

وكان قرقب عضوا في المجلس التنفيذي لحركة “الشباب” الصومالية منذ نهاية عام 2008، وفق وزارة الخارجية الأميركية وأفريكوم.

ويشتبه في تورطه في تدبير الهجوم الذي استهدف قاعدة أمريكية كينية في جنوب شرق كينيا بداية كانون الثاني، وأدى إلى مقتل ثلاثة أمريكيين.

وقال الكولونيل كريستوفر كارنز، المسؤول عن العلاقات العامة في قيادة إفريقيا، لوكالة فرانس برس، ردا على سؤال عن تقارير صحافية أعلنت مقتل قرقب، ان “الغارة الجوية التي قتلت هذا الارهابي كانت في 22 شباط”.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية أن الغارة الجوية التي نفذها الجيش الوطني والقوات الأمريكية في أفريقيا “أفريكوم” استهدفت  تجمعاً لحركة الشباب في منطقة قريبة من قرية غندرشي ،مما أسفر عن مقتل 4 منهم.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *