الرئيسية » الأخبار » جدل بشأن إطلاق النار على مقر الرئيس الأسبق الصومالي

جدل بشأن إطلاق النار على مقر الرئيس الأسبق الصومالي

مقديشو – قراءات صومالية – أعلنت قادة حزب الآفاق الوطني الصومالي (هملو قرن) تعرض مقر إقامة شيخ شريف شيخ أحمد الرئيس الأسبق الصومالي إطلاق نار من سيارة تابعة للشرطة الصومالية في مقديشو العاصمة.

وقال أمين العلاقات الخارجية للحزب السيناتور إلياس على حسن” أطلقت سيارة تحمل رقم 380، تابعة للشرطة الصومالية النار على الخط الأول لدفاع مقر إقامة شيخ شريف شيخ أحمد، الرئيس الأسبق للصومال ، في وقت أبدى حرس الرئيس الإنضباط والمسؤولية”

بيد أن المدعي العام للحكومة الفدرالية الصومالية سليمان محمد محمود نفى في تغريدة نشرها في الفيس بوك استهداف مقر إقامة الرئيس الأسبق للصومال شيخ شريف شيخ أحمد

” السيارة التي قيلت إنها أطلقت النار على حرس الرئيس الأسبق شيخ شريف شيخ أحمد هي سيارة تابعة للشرطة الصومالية،وكانت تحمل الحرس الخاص لي، واطلقت السيارة طلقة واحدة فوق سيارتين صغيرتين أغلقت الشارع، واستغراق السائقين في محادثة ، وسط الطريق،وأوضح أن الذي حدث هذا هو فقط، ولا تجد جهة شنت هجوما على حرس الرئيس شيخ شريف شيخ أحمد” حسب قوله

تجدر الإشارة إلى أن الأحداث الأمنية الصغيرة التي تقع بين الحين والآخر في محيط مقر إقامة الرئيس الأسبق شيخ شريف شيخ أحمد تثير الجدل بسبب الحساسية المفرطة بين حرس الرئيس، وبين القوات الأمنية التابعة للحكومة الفدرالية، ولا يستبعد تكرار وقوع الأحداث الأمنية فيه بسبب قرب مقر حزب الآفاق الوطني المعارض مع الطريق الإستراتيجي لمطار آدم عدي الدولي، كما يقع أيضا أشهر الفنادق في مقديشو مثل الجزيرة بالقرب من المطار، ويرتاد المسؤولون والسياسيون فيه، وبالتالي فالطريق مزدحم باستمرار، فضلا عن تزايد الشكوك بين قادة منتدى أحزاب المعارضة الوطنية، وبين الحكومة الفدرالية الصومالية.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *