الرئيسية » الأخبار » جوليد:يتساءل عن شرعية وجود القوات الإثيوبية المتورطة باسقاط الطائرة في الصومال

جوليد:يتساءل عن شرعية وجود القوات الإثيوبية المتورطة باسقاط الطائرة في الصومال

مقديشو- قراءات صومالية- تساءل رئيس حكومة إقليم غلمذغ السابق، ومرشح للرئاسة في الإنتخابات المقبلة في 2021م السيد عبدالكريم حسين غوليد الوضعية القانونية للقوات الإثيوبية المتمركزة في بلدة بردالي في محافظة باي الواقعة جنوب غرب الصومال،كما عبّر عن استغرابه من تواجد القوات الإثيوبية في الصومال دون سند شرعي على حد تعبيره.

وقال جوليد في تغريدة نشرها في حسابه على الفيس بوك ” كما هو موضح في التقرير الصادر من بعثة الإتحاد الإفريقي المتصلة بتحطم الطائرة المدنية في محيط بلدة برالي في باي، فإن القوات الإثيوبية التي تعمل خارج بعثة حفظ السلام الإفريقية في الصومال هي التي اسقطت الطائرة.

وبناءا على ذلك فإن على الحكومة الصومالية الفدرالية أن تقدم الكثير من  التوضيحات حول النقطتين التاليتينن على حد قول عبدالكريم حسين جوليد

وطرح غوليد حزمة من الأسئلة القانونية أمام الحكومة الصومالية الفدرالية بقوله: ما الوضعية القانونية والشرعية للقوات الإثيوبية التي أسقطت الطائرة المدنية في الصومال؟، وما هي الإتفاقية التي سمحت لها أن تدخل إلى الأراضي الصومالية؟ وهل قدمت الإتفاقية الموقعة بين الصومال وإثيوبيا إلى مجلسي الشيوخ والنواب؟ وهل تمت مصادقة الإتفاقية؟ أم لا؟

ومن الذي يتحمل مسؤولية مقتل المواطنين الصوماليين جراء إسقاط الإثيوبيين الطائرة؟ فضلا عن إعتداء القوات الإثيوبية على الأجواء الصومالية، وهذا خرق للسيادة الصومالية.

وفي النهاية شدد عبدالكريم حسين جوليد على ضرورة أن تقدم الدولة الصومالية إجابة وافية عن القضايا المذكورة أعلاه، وأن تحمي حقوق المواطنيين الصوماليين الذين فقدوا أرواحهم في حادثة إسقاط الطائرة.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *