الرئيسية » الأخبار » وزير الخارجية يتهم شركة “موانئ دبي” بخرق سيادة الصومال و”أرض الصومال” تردّ

وزير الخارجية يتهم شركة “موانئ دبي” بخرق سيادة الصومال و”أرض الصومال” تردّ

مقديشو (قراءات صومالية)- قال زير الخارجية الصومالي أحمد عيسى عوض، إن شركة “موانئ دبي” التي تشرف على مينائي بربرة وبوصاصو في كل من أرض الصومال وبونت لاند أساءت للصومال، وعرّضت سيادتنا ووحدة أراضينا للخطر، وما زالت تدخلاتها السلبية مستمرة.

وفي مقابلة تليفونية مع “التلفزيون العربي”، ومقره لندن تحدث الوزير عوض عن العلاقات الدبلوماسية مع الإمارات  وذكر أنها أقل من المعتاد، وشهدت بعض الصعوبات وعدم التفاهم”، مشيراً إلى أن “شركة موانئ دبي هي شركة خاصة كما ذُكر لنا، ونتمنى أن تتدخل دولة الإمارات وتوقف تدخلاتها غير الإيجابية، لتعود علاقة الصومال مع الإمارات إلى سابق عهدها”. وقال: “صبرنا، لكن للصبر حدودا، ونحن مستعدون للدفاع عن وحدة أراضينا وسيادتنا على أرضنا والدفاع عن مصالح شعبنا”.

وحظر الصومال، قبل سنتين، على شركة موانئ دبي العالمية العمل في البلاد، على خلفية عقد وقعته الشركة مع منطقة أرض الصومال الانفصالية، لتطوير منطقة اقتصادية. وجاء في القرار أن موانئ دبي العالمية “انتهكت استقلال ووحدة الصومال انتهاكاً صارخاً، ومن ثم فإن عملها محظور في الصومال”.

من جانبها وصفت وزارة خارجية أرض الصومال تصريحات السيد عوض بأنها جاءت لتشويه العلاقات الأخوية المتميزة بين أرض الصومال ودولة الإمارات الشقيقة، وأضافت الوزارة في بيان أن مثل هذه المحاولات لن تعيق المشاريع التنموية والاستثمارية.

وأكد البيان أن قضية الانفصال لا رجعة عنه وسيكافح الشعب  من أجل  هذه القضية مهما استغرق من وقت وجهد.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *