الرئيسية » الأخبار » رئيسة لجنة الانتخابات تستبعد إجراء انتخابات في البلاد قبل عام

رئيسة لجنة الانتخابات تستبعد إجراء انتخابات في البلاد قبل عام

مقديشو (قراءات صومالية)- قالت رئيسة اللجنة المستقلة للانتخابات في البلاد حليمة إسماعيل “يري” إن إجراء تصويت شعبي عام في الصومال في نوفمبر المقبل غير ممكن مشيرة إلى أن هذا الخيار يمكن فقط في غضون تسعة إلى 13 أشهر مقبلة.

وأبلغت حليمة “يري” نواب البرلمان اليوم السبت أن اللجنة تحتاج إلى ما يصل إلى 13 شهرًا مقبلة (أي أواخر أغسطس 2021) لإعداد انتخابات سلسة حيث سيصوت الشعب بشكل حر ويتم التدوين بالتقنية، وأضافت أن اللجنة تحتاج إلى تسجيل الناخبين واستخدام التقنية وإلا فسيتم بالتدوين اليدوي ويحتاج إلى تسعة أشهر في مارس 2021م.

وهذا الجدول الزمني غير قابل للتطبيق أيضا حيث أن البرلمان لم يستكمل بعد التعديلات على قانون الانتخابات، ورفض رئيس مجلس الشيوخ على صيغة بعض المقترحات التي أقرها البرلمان، ناهيك عن مجموعة من الاستعدادات الأخرى مثل اقتناء المعدات التقنية، وتدريب الموظفين واللوجستيات الأمنية.

وكذلك هناك خلاف بين الحكومة الفيدرالية وبعض الولايات الإقليمية مثل بونت لاند وجوبالاند حول شكل الانتخابات، وتتحفظان على إجراءات البرلمان الفيدرالي حول تصديق بعض القوانين الانتخابية.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *