الرئيسية » الأخبار » بعد فشل الاجتماع في مقديشو: زعماء الولايات يجتمعون في طوسمريب

بعد فشل الاجتماع في مقديشو: زعماء الولايات يجتمعون في طوسمريب

مقديشو (قراءات صومالية)- قالت مصادر إعلامية إن رئيس ولاية غلمدغ أحمد قور قور سيستضيف مؤتمرا بين رؤساء ولايات بونت لاند وغلمدغ وهيرشبيلي وجنوب الغرب وجوبالاند في طوسمريب في الـ 8 من يوليو الجاري لمناقشة الوضع السياسي في البلاد والخلافات القائمة حول الانتخابات.

وكان رئيس الجمهورية محمد عبد الله فرماجو دعا إلى اجتماع رسمي لمجلس الأمن القومي – وهو الأول نوعه منذ ما يقرب من عامين باستثناء مؤتمر عبر الإنترنت  في 25 يونيو –  وحدد موعده في الخامس من يوليو في مقديشو إلا أنه يبدو أن اللقاء تأخر من أجل خلافات حول خطوات البرلمان الفيدرالي للتصديق على قوانين انتخابية، ورفضها من قبل رئاسة مجلس الشيوخ ومقاطعة رئيسي بونت لاند وجوبالاند لاجتماع مقديشو.

وكان مدير الإعلام للرئاسة الصومالية عبد النور محمد أحمد قد أشار يوم أمس الأحد إلى أنه سيتم تحديد الموعد الجديد لمؤتمر مجلس الأمن الوطني في الوقت المناسب دون ذكر أسباب تأجل الاجتماع.

وشكلت الولايات الإقليمية في عام 2018م تحالفا معارضا للحكومة الفيدرالية باسم مجلس تعاون الولايات، وأعلنت وقف التعاون مع الحكومة الفيدرالية، إلا أن الأخيرة نجحت في تفكيك التحالف، بعد تغيير رؤساء جنوب الغرب، وغلمدغ، وعودة رئيس هيرشبيلي عن التحالف، إلا أنها لم تنجح في تغيير رئيس جوبالاند، واستمرت بونت لاند على سياستها المعارضة للحكومة الفيدرالية.

ومن المتوقع أن يلعب رئيس ولاية غلمدغ أحمد قور قور دور الوسيط بين رئيس البلاد محمد عبد الله فرماجو، وبين رؤساء ولايتي بونت لاند سعيد عبد الله دني، وجوبالاند أحمد محمد إسلام مدوبي اللذين يعارضان عقد اجتماع مع الحكومة الفيدرالية، وعلقا اللقاء معها بشروط.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *