الرئيسية » الأخبار » التوتر السياسي وراء تأجيل مؤتمر القمة الصومالية في طوسمريب عاصمة ولاية غلمذغ

التوتر السياسي وراء تأجيل مؤتمر القمة الصومالية في طوسمريب عاصمة ولاية غلمذغ

مقديشو- قراءات صومالية- تفيد الأنباء الواردة من مدينة طوسمريب عاصمة ولاية غلمذغ الصومالية تأجيل مؤتمر القمة الصومالية بمشاركة الرئيس الصومالي محمد فرماجو،ورئيس الوزراء حسن خيري، ورؤساء الدول الأعضاء في الحكومة الفدرالية الصومالية.

وتواصل القادة المشاركون في المؤتمر لقاءات تمهيدية لتضييق هوة الخلافات بين قادة الحكومة الفدرالية وبين رؤساء الولايات حول طريقة إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية في الصومال.

ويدور الخلاف حول إختيار طريقتين للإنتخابات أحدهما تنظيم إنتخابات عامة حيث يشارك جميع المواطنين باختيار أعضاء ممثليهم في البرلمان الصومالي، وأن تكون عن طريق الأحزاب السياسية، بينما الثانية إجراء انتخابات غير مباشرة حيث يختار عدد محدود من المواطنين أعضاء البرلمان، دون مشاركة الأحزاب لكونها غير مستوفية الشروط القانونية، وقصر الوقت أيضا.

تجدر الإشارة إلى أن الأوضاع الأمنية في البلاد لا تسمح إجراء انتخابات مباشرة في كل محافظات البلاد، كما أن المحاصصة العشائرية، والدستور الإنتقالي، وغياب صومالي لاند وغيرها من العوامل لا يمكن أخذ مقترح الحكومة الصومالية الفدرالية،وهي الانتخابات العامة.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *