الرئيسية » الأخبار » إغلاق شبكة الإنترنت الصومالية إثر تصويت البرلمان على عزل رئيس الوزراء

إغلاق شبكة الإنترنت الصومالية إثر تصويت البرلمان على عزل رئيس الوزراء

مقديشو- قراءات صومالية- تم إغلاق  شبكة الإنترنت في معظم أنحاء الصومال إثر تصويت أعضاء مجلس البرلمان على الإطاحة برئيس الوزراء حسن علي خيري، الأمر الذي يعني عدم وجود انتخابات ديمقراطية  في الصومال. وتُظهر المقاييس في الوقت الفعلي تدني إمكانية الاتصال بنسبة 30٪ وهي ليست  المستويات العادية، وأحدث ذلك تأثيرا كبيرا على سكان مقديشو العاصمة، ويستمر القطع حتى بعد ظهر الأحد ، مما أدى إلى قطع وحجب  التغطية الإخبارية للأحداث في الصومال.

وأقال البرلمان الصومالي يوم أمس السبت  رئيس الوزراء حسن علي خير من منصبه في تصويت بحجب الثقة عنه بـ. 170 من أصل 178 نائبا دعموا الحركة ضد حسن علي خير لفشل الحكومة في إيصال  البلاد إلى مرحلة إجراء  انتخابات ديمقراطية.

حادثة إغلاق الإنترنت المستمرة لها تأثير كبير على الصوماليين، ويتماشى مع التعتيم المتعمد الذي يؤثر على الشبكات الخلوية والخط الثابت ، ولا يرتبط مع أي مشكلة دولية أو انقطاع تقني أو هجوم إلكتروني.

 ويُظهر التحليل الأولي لشبكات الكابلات تحت سطح البحر عدم وجود أي انقطاع غير مقصود في الكابلات العرضية يمكن أن يتسبب في حدوث انقطاع لخدمات الإنترنت والذي يؤثر على معظم المناطق ، وليس الكل.

وبعد أن علمت الحكومة أنها فشلت في وعدها بإعداد خطة واضحة تمهد الطريق لتنظيم انتخابات صوت واحد لشخص واحد في عام 2021 أجرى البرلمان تصويت بحجب الثقة عن الحكومة ورئيس وزرائها حسن علي خير وفق ما قال محمد مرسال رئيس مجلس النواب في تصريح للصحافة.

وتقول المصادر أن الوضع على الأرض لا يزال غير واضح بسبب انقطاع الاتصالات “غير المسبوق”. ويأتي قطع الإنترنت عن الصومال بعد تقييد الإنترنت لعدة أسابيع في إثيوبيا المجاورة. والتحقيقات جارية حول ملابسات الحدث في الصومال.

هل قطعت الصومال الإنترنت من قبل؟

لم تظهر مراجعة للبيانات التاريخية أي سجل لحالات انقطاع الاتصالات على مستوى الدولة منذ بدء حفظ السجلات المنتظم. وشهدت البلاد انقطاعات بسبب حوادث الكابلات ، والتي تم إرجاعها والإبلاغ عنها باعتبارها أعطال فنية من قبل إلى شبكة بلوك، بالإضافة إلى ذلك ، يُعتقد أن عددًا من حالات الانقطاع الإقليمية في مجموعة بيانات NetBlocks في 2018 و 2019 تتعلق بالعمليات الأمنية. ومع ذلك ، فإن حجم ومدى التعتيم الحالي غير مسبوق.

المصدر: NetBlocks وهي مجموعة مجتمع مدني تعمل في تقاطع الحقوق الرقمية والأمن السيبراني وإدارة الإنترنت. وتسعى NetBlocks المستقلة وغير الحزبية إلى مستقبل رقمي مفتوح وشامل للجميع.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *