الرئيسية » الأخبار » السلطات الصومالية تحقق في حادث السجن المركزي

السلطات الصومالية تحقق في حادث السجن المركزي

مقديشو (قراءات صومالية)- قال وزير العدل في حكومة تصريف الأعمال، حسن حسين حاج ، إنه فتح تحقيقًا في كيفية تمكن مجموعة من السجناء المنتمين لحركة الشباب من الحصول على أسلحة وقتلهم عددا من الشرطة.

قُتل نحو ستة مسلحين من السجناء، فى تبادل لإطلاق النار داخل السجن المركزي في العاصمة الصومالية مقديشو بعدما تمكّنوا من الاستيلاء على أسلحة حراس السجن المركزي، وهناك شكوك حول كيفية تلقيهم الأسلحة.

وفي حديثه لوسائل الإعلام الرسمية ، أشار وزير العدل إلى وقوع إصابات نتيجة الحادث الذي وقع في السجن المركزي ، رغم أنه لم يذكر عدد القتلى والجرحى.

وقال وزير العدل: “التحقيق جار، وأتمنى أن تكتمل على الوجه المطلوب، وسيتم تقديم من سهّلوا وصوب الأسلحة إلى أيديهم إلى العدالة”، واضاف أنه من الآن فصاعدًا، ستفرض إجراءات لضمان سلامة السجناء وحمايتهم في السجن.

وأفاد قائد شرطة مصلحة السجون الجنرال مهد عبد الرحمن ، يوم أمس أن بعض السجناء الذين كانوا يطبخون، تمكنوا من أخذ البندقية من أحد الحراس وإطلاق النار عليه ، مما أدى إلى اندلاع الاشتباكات.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *