الرئيسية » الأخبار » تنديد بفشل توفير الأمن للنزلاء في السجن المركزي

تنديد بفشل توفير الأمن للنزلاء في السجن المركزي

مقديشو (قراءات صومالية)- اتهم زعيم حزب وذجر المعارض عبد الرحمن عبد الشكور ورسمي  الحكومة بالفشل في توفير الأمن في سجونها، وذلك بعد مقتل 11 شخصا من الجنود والمسلحين في تبادل لإطلاق النار في السجن المركزي.

وقال عبد الشكور في مؤتمر صحفي إن أحداث السجن المركزي مثال على الوضع الأمني ​​المتدهور في البلاد، وأضاف أن هناك خطة مسبقا للعملية في السجن خاصة تحرير أعضاء حركة الشباب من السجن.

من جهتها قالت النائبة في البرلمان سعدية صلاد إن الرئيس البلاد فرماجو ليس على علم بالوضع الأمني في البلاد ، مضيفة أن قراره بانتخابات مباشرة أمر بعيد عن الواقع.

وقال مسؤولون إن ما لا يقل عن 11 شخصاً ، بينهم عناصر من قوات الأمن ومقاتلي حركة الشباب الموالية لتنظيم القاعدة  قُتلوا ، فيما أصيب عدد آخر في معركة بالأسلحة النارية داخل السجن المركزي بالعاصمة مقديشو.

وقال المتحدث باسم الحكومة الصومالية ، إسماعيل مختار أورنجو ، لوكالة الأناضول إن القوات الأمنية قتلت ستة من نزلاء حركة الشباب كانوا متورطين في الحادث.

وأضاف أورونجو أنهم لا يعرفون كيف استلم أعضاء حركة الشباب الأسلحة، لكن التحقيقات في الأمر جارية.

وتعهد وزير العدل بإجراء تحقيق شامل وشفاف في الحادث، وتقديم من سهّلوا وصول الأسلحة إلى أيدي النزلاء إلى العدالة”، وأضاف أنه من الآن فصاعدًا، ستفرض إجراءات لضمان سلامة السجناء وحمايتهم في السجن.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *