الرئيسية » الأخبار » بونت لاند وجوبالاند تقاطعان نتائج مؤتمر طوسمريب في مرحلته الثالثة

بونت لاند وجوبالاند تقاطعان نتائج مؤتمر طوسمريب في مرحلته الثالثة

مقديشو (قراءات صومالية)- قاطعت كل من ولايتي بونت لاند وجوبالاند نتائج المؤتمر التشاوي حول الانتخابات في مرحلته الثالثة في مدينة طوسمريب والذي قرر نموذجا انتخابيا يجمع بين التعددية الحزبية والنظام الانتخابي غير المباشر.

وذكر بيان مشترك صدر عن الولايتين أنهما لم يكونا طرفا في مؤتمر طوسمريب في مرحلته الثالثة الذي أصدر الاتفاق حول العملية الانتخابية حيث أثار الرئيس محمد عبد الله فرماجو أزمة سياسية بالسعي إلى الإطاحة بالحكومة وتحجيم دول بعض المؤسسات الشرعية.

وأضاف البيان أن الولايتين رغم احترامهما لآراء المشاركين في المؤتمر، إلا أن اتفاق مؤتمر طوسمريب (3) المؤرخ بـ19 أغسطس 2020 لا يعنيهما، وهي مقصورة على الولايات التي وقَّعتها، وأن الولايتين مستعدتان لكل الجهود حول الوصول إلى اتفاق رسمي للانتخابات في موعدها المقرر.

وتتهم ولايتي بونت لاند وجوبالاند رئيس الجمهورية  السيد فرماجو بأنه لم يُعط أي دور للأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني لتقديم توصياتهم المتعلقة بالانتخابات مما يجعل أية قرارات ستصدر عن المؤتمر ناقصة وغير قابلة للتطبيق.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *