الرئيسية » الأخبار » الحكومة الفيدرالية تدين باغتصاب فتاة وقتلها في مقديشو

الحكومة الفيدرالية تدين باغتصاب فتاة وقتلها في مقديشو

مقديشو (قراءات صومالية)- أدانت الحكومة الفيدرالية الصومالية بوقوع جريمة اغتصاب وقتل فتاة تبلغ من العمر 19 عامًا في مقديشو، مشيرة إلى ضرورة محاكمة مرتكبي الجريمة.

وقالت وزارة المرأة وحقوق الإنسان في بيان يوم أمس السبت إن مقتل واغتصاب “حمدي محمد فارح” (19 عاما)  إهانة للشريعة والقيم الإسلامية.

وجاء في البيان: “الوزارة تدين هذه الجريمة النكراء بأشد العبارات الممكنة، وأن العنف ضد النساء والفتيات ليس فقط انتهاكًا لقوانيننا ومفاهيمنا الثقافية للقوانين التقليدية المتعلقة بحماية المستضعفين ولكن أيضًا للقيم الدستورية والإسلامية”.

في غضون ذلك، قالت الشرطة الصومالية إنها ألقت القبض على أربعة مشتبه بهم بشأن الجريمة التي أثارت ضجة وسط دعوات في الصومال لتمرير قانون الجرائم الجنسية المتعثر في البرلمان منذ 2018.

وبحسب بيان للشرطة ، فإن أربعة من المشتبه بهم محتجزون بالفعل في انتظار المحاكمة، وقالت عمة الضحية للصحفيين إن حمدي اجتازت للتو امتحاناتها بشكل جيد في النتائج الثانوية التي تم إصدارها مؤخرًا.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *