الرئيسية » الأخبار » إنطلاق الإنتخابات العامة في الصومال بداية شهر نوفمبر 2020م

إنطلاق الإنتخابات العامة في الصومال بداية شهر نوفمبر 2020م

ترأس رئيس جمهورية الصومال الفدرالية السيد محمد عبدالله محمد فرماجو مؤتمرا تشاوريا حول تنظيم الانتخابات العامة في البلاد بحضور رئيس الوزراء الصومالي بالإنابة مهدي محمد جوليد، وقادة رؤساء الولايات الفدرالية وهم: رئيس ولاية بونت لاند السيد سعيد عبدالله دني، ورئيس جوبالاند، السيد أحمد محمد إسلام، ورئيس ولاية جنوب غرب الصومال، السيد عبدالعزيز حسن محمد، ورئيس ولاية هرشبيلى، السيد محمد عبدي واري، ورئيس ولاية غلمذغ السيد أحمد عبدي كاري، ورئيس إقليم بنادر السيد عمر محمود محمد.

وقد افتتح المؤتمر بتاريخ 13-9- وانتهى في 17-9-2020م في القصر الرئاسي الصومالي باشراف وضيافة القصر الرئاسي.

وكان هذا المؤتمر ضمن سلسلة لقاءات انطلقت في مدينة سامريب – طوسمريب سابقا – شارك فيه قادة الحكومة الفدرالية، ورؤساء الدول الأعضاء في الحكومة الفدرالية وهم: بونت لاند، وجوبالاند، وغلمذغ، وهرشبيلي، وجنوب غرب الصومال، ونتج عن ذلك مؤتمر سماريب الثاني بمشاركة قادة الحكومة الإتحادية، وقادة رؤساء الدول الأعضاء في الحكومة الإتحادية، وإقليم بنادر، المتصلة باجراء الانتخابات العامة في موعدها

تجدر الإشارة إلى أن مؤتمر مقديشو الحالي الذي يشارك فيه قادة الحكومة الإتحادية، ورؤساء الولايات هو تكملة لمؤتمر سامريب الثالث.

وناقشت القادة القضايا السياسية والأمنية، والإجتماعية أثناء سير المؤتمر الحالي، وهي القضايا المحيطة بتنظيم الانتخابات البرلمانية الفدرالية،والإنتخابات الرئاسية، وإجرائها في موعدها وفقا لإتفاقية سامريب الثالث.

وانطلاقا من ذلك فإن قادة الحكومة الإتحادية، ورؤساء الولايات بنوا مناقشاتهم  على اتفاقية سامريب3 بصورة معمقة، مع مراعاة وحدة تراب الوطن، والشعب، واحترام الأوضاع الأمنية، والسياسية الراهنة، وتنظيم الانتخابات العامة في موعدها المحدد وقرر القادة ما يلي:-

  1. أن تعيّن الحكومة الإتحادية لجنة الانتخابات الفدرالية،وهي ستتعاون مع لجنة الانتخابات المستقلة على مستوى الولايات الفدرالية.
  2. أن تحدد الدوائرالإنتخابية في كل الولايات الفدرالية مدينتين، أحدهما عاضمة الولاية الفدرالية.
  3. تحديد عدد الناخبين لأعضاء البرلمان الجديد بـ 101 فقط
  4. أن يتعاون شيوخ القبائل، وهيئات المجتمع المدني، والولايات الفدرالية اختيار الأعضاء الذين ينتخبون أعضاء مجلس النواب الجدد.
  5. حماية حصة المرأة في البرلمان الصومالي وهي 30%
  6. ينتخب برلمان الولايات الفدرالية أعضاء مجلس الشيوخ الفدرالي
  7. ينتخب أعضاء برلمان صومالي لاند، ناخبون يمثلونهم
  8. تقع الانتخابات لأعضاء برلمان صومالي لاند – مجلسي النواب والشيوخ – في مقديشو العاصمة.
  9. تنطلق الانتخابات العامة في البلاد في 1 شهر نوفمبر 2020م
  10. تشارك أجهزة الأمن الفدرالية والولائية حماية الانتخابات العامة في البلاد
  11. تعرض هذه الإتفاقية أمام مجلس النواب لمصادقتها
  12. يشدد قادة البلاد حرية الكلام وصيانتها كما هو موضح في الدستور الإنتقالي الصومالي، وقانون الصحافة،ويجب ان تعطى وسائل الإعلام فرصة لتغطية أحداث الانتخابات،والتجنب عن أي خطوة تؤدي إلى عرقلة الصحافة لأداء واجبها.
  13. يقدم المؤتمر الشكر لولاية غلمذغ حكومة وشعبا لإستضافة المؤتمرات التاريخية الأول، والثاني، والثالث المنعقد في مدينة سامريب عاصمة الولاية،ويستحق الشكر أيضا إقليم بنادر إدارة وشعبا لترحيبهم الحار قادة الولايات الفدرالية والوفود المرافقة لهم.
  14. يشيد المؤتمر، الرئيس الصومالي ودوره القيادي أثناء مداولات المؤتمر في حماية الوحدة، واللحمة الوطنية، والتوافق حول القضايا المتصلة بالإنتخابات العامة في البلاد
  15. وأخيرا يشيد المؤتمرون المجتمع الدولي، ودورهم الرائد في إعادة بناء الدولة الصومالية وتطوير مؤسساتها وأجهزتها

مقديشو

سبتمبر 17-2020م

انتهى

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *