الرئيسية » الأخبار » رئيس ولاية جنوب غرب الصومال،يتعهد إبعاد شخصيات سياسية من البرلمان الفدرالي

رئيس ولاية جنوب غرب الصومال،يتعهد إبعاد شخصيات سياسية من البرلمان الفدرالي

مقديشو- قراءات صومالية- تعهد رئيس ولاية جنوب غرب الصومال السيد عبدالعزيز  حسن محمد تحقيق العدالة في الانتخابات البرلمانية الفدرالية المقرر إجرائها في الولاية نهاية العام الجاري.

وجاء ذلك في كلمة ألقاها أثناء مشاركته في لقاء نظمه  رئيس مجلس الشعب السيد محمد مرسل شيخ عبدالرحمن في مقديشو العاصمة، وشاركه أعضاء مجلسي الشيوخ والشعب المنحدرين من قبيلة دغل ومرفلي ذات الأغلبية في الولاية.

ويهدف هذا اللقاء تنقية الأجواء بين رئيس مجلس الشعب، وبين رئيس الولاية، إضافة إلى القيادات الأخرى قبل إنطلاق الانتخابات  البرلمانية القادمة.

وتحدث رئيس الولاية عن الجهود الكبيرة التي بذلت سابقا لتأسيس الولاية، ودور شخصيات وصفها بالمحورية  والتي قال إنها تستحق أن تمثل الولاية في مجلسي الشيوخ والشعب القادمين، إلا انه لم يذكر أسمائها.

وفي هذا السياق أكد ضرورة تغيير بعض أعضاء البرلمان في الانتخابات القادمة لوجود شخصيات أخرى والتي قال إنها بذلت جهودا عظمية في تأسيس نظام الدولة في الولاية.

تجدر الإشارة إلى أن كلمة رئيس الولاية السيد عبدالعزيز التي وصفها البعض بأنها نارية تأتي في سياق الحملات الانتخابية البرلمانية، وعزمه ابعاد شخصيات سياسية منحدرة من الولاية عن مجلسي الشيوخ والشعب، لمعارضتها سياسات الحكومة الفدرالية الصومالية، علما بأن رئيس الولاية متحالف مع الرئيس الصومالي محمد عبدالله محمد فرماجو.

وتأتي نسبة كبيرة من أعضاء مجلسي الشيوخ والشعب من ولاية جنوب غرب الصومال مقارنة بالولايات الأخرى وهي: بونت لاند، وغلمذغ، وهرشبيلى، وجوبالاند.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *