الرئيسية » الأخبار » الرئيس السابق يهاجم دور رئيس المخابرات الوطني في زعزعة الاستقرار السياسي

الرئيس السابق يهاجم دور رئيس المخابرات الوطني في زعزعة الاستقرار السياسي

مقديشو (قراءات صومالي)- هاجم الرئيس الصومالي السابق حسن شيخ محمود رئيس جهاز الأمن والمخابرات القومي فهد ياسين، متهما إياه بالعمل من أجل الانهيار النظام السياسي وزعزعة الاستقرار السياسي.

وحمّل حسن شيخ محمود الذي كان يشارك في ندوة عامة فهد ياسين مسؤولية الاحتقان السياسي، وعدم الاستقرار في البلاد،وخلق أجواء مكهربة والتي لا تساعد في إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية العامة علي طريقة الانتخابات البرلمانية السابقة في ٢٠١٦م.

وتحدث حسن شيخ عن تخريب وتدمير الأجهزة الأمنية في عهد الحكومة الحالية برئاسة صديقه السابق فهد ياسين.

وأضاف أنه تحدث سابقًا على انفراد مع فهد، لكنه الآن يتحدث علنًا وأنه رجل يعمل من أجل الانهيار السياسي، ولن نقبل ذلك.

واجتمع يوم أمس نحو 12 مرشحا  في العاصمة مقديشو ناقشوا فيه الوضع في الصومال خصوصا الانتخابات الفيدرالية المقبلة، ويتوقع أن يستمر المؤتمر لمدة ثلاثة أيام.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *