الرئيسية » الأخبار » البيان الصحفي الصادر من مجلس التشاور الوطني

البيان الصحفي الصادر من مجلس التشاور الوطني

عقد المجلس التشاور الوطني الصومالي اجتماعا في مقديشو العاصمة الصومالية في الفترة ما بين 3-9\01-2022م،ويهدف الإجتماع إلى استكمال الإجراءات والنقاط التي تم الإتفاق عليها بتاريخ 17 سبتمبر 2020م

وترأس رئيس الوزراء الصومالي محمد حسين روبلي الإجتماع بمشاركة رؤساء الولايات الفيدرالية وهم:- رئيس بونت لاند سعيد عبدالله دني ، ورئيس ولاية جنوب غرب السيد عبدالعزيز حسن محمد، ورئيس جوبالاند السيد أحمد محمد إسلام، ورئيس غلمذغ السيد أحمد عبدي كاري،ورئيس هرشبيلي علي عبدالله حسين، ورئيس إدارة إقليم بنادر السيد عمر محمود محمد.

واستضاف المجلس الإستشاري الوطني أثناء الإجتماع، قادة مجلس إتحاد المرشحين، والمجتمع المدني،والمرأة، والمجتمع الدولي.

وركز المشاركون في الإجتماع تصحيح مسار إنتخابات مجلس الشعب الفيدرالي لضمان نزاهتها أن تكون حرة،وتحديد جدول إنتخابات مجلس الشعب،وحماية أمن الإنتخابات،وعرض تقارير عامة عن الأوضاع السياسية،والأمنية،والجفاف في البلاد.

ووفقا لإتفاقية 17 سبتمبر 2020م،وإتفاقية 27 مايو 2021م،وطرق وإحراء الإنتخابات في 1 اكتوبر 2020م،واتفاقية 24 أغسطس 2021م،واستجابة للمقترحات والنصائح العامة الأخرى فقد قرر المجلس الإستشاري الوطني النقاط التالية:-

1. قبل إجراء إنتخابات اي مقعد من مجلس الشعب الفيدرالي، يجب توضيح أعضاء اللجنة المسؤولة عن اختيار الناخبين للمقعد،وتتكون اللجنة من شيوخ العشائر، وشيوخ البطون، والمجتمع المدني الموزعون على العشائر أيضا.

2. على لجنة الإنتخابات الولائية أن تشارك أسماء أعضاء اللجنة المسؤولة عن اختيار الناخبين في معقد مجلس الشعب إلى لجنتي الإنتخابات،وحل الخلافات الفيدرالية.

3. اللجان الإنتخابية على المستويين الفيدرالي، والولائي لهما الإستقالية والحق في إجراء الإنتخابات وفقا لإتفاقيات 17 سبتمبر 2020م 1 اكتوبر 2020م،و27 مايو 2021م و 22 أغسطس 2021م ومخرجات المؤتمر الحالي 9 يناير 2022م.

4. على لجان الإنتخابات الولائية، والفيدرالية التحقق في صحة أسماء الناخبين،وما إذا كانوا هم الذين تم الإختيار من قبل شيوخ العشائر الصومالية.

5. على اللجان الإنتخابية الفيدرالية،والولائية التحقق في استكمال مرشحي مقاعد مجلس الشعب الفيدرالي شروط المرشحين، وكذلك أعضاء اللجنة المسؤولة عن اختيار الناخبين، إضافة إلى تحقيق صحة أسماء الناخبين قبل إجراء الإنتخابات.

6. شيوخ العشائر، وشيوخ البطون، والمجتمع المدني هم المسؤولون بصورة مستقلة في اختيار أعضاء الناخبين في مقعد مجلس الشيوخ الفيدرالي.

7. قبل إجراء الإنتخابات لابد من تدريب أعضاء اللجنة المسؤولة عن اختيار الناخببين وفقا لإتفاقيات الإنتخابات.

8. لا يجوز عرقلة المشرحين أن يتواصل،ويجلس مع أعضاء الناخبين – وعددهم 101-

9. يجب حضور اللجنة المسؤولة عن اختيار أسماء الناخبين، أثناء انتخابهم أي مقعد من مقاعد مجلس الشعب،وكذلك وسائل الإعلام،ومندوبين مستقلين ليكونوا شهودا على نزاهة الإنتخابات.

10. على لجان الإنتخابات الفيدرالية، ولجنة حل الخلافات كذلك العمل على الإتفاقيات،والإجراءات،والطرق المتفقة في تنفيذ الإنتخابات،وأي لجنة لم تلتزم عليها ستتم المحاسبة عليها.

11. لحماية التعاون بين المجلس الإستشاري الوطني،ولجان الإنتخابات،يخطر المجلس إلى جميع اللجان على المستويين الإتحادي،والولائي يجب على اللجان الإنصياع إلى قوانين الإنتخابات، والترتيبات التنظيمية،وتطبيقهم اتفاقيات الإنتخابات.

12. يأكد المجلس على اللجان الإنتخابية مراعاة حصة المرأة في انتخابات مجلس الشعب الفيدرالي في الدوائر الإنتخابية.

13. يمنع عرقلة أي مرشح في خوض إنتخابات مجلس الشعب،ويحظر كذلك تحديد كرسي بعينه لمرشح واحد.

14. يجب أن يحصل المرشحون في كل مقعد فرصا متساوية أثناء الحملات الإنتخابية.

15. يعفي من أعضاء الناخبين تدفع رسوم شهادة شرطة المباحث والتحقيقات الجنائية.

16. على الجيش أن يقف في الحياد حيال القضايا السياسية،وأن يقتصروا في مسؤولياتهم الوطنية وهي حماية أمن الوطن، والمواطن،والإنقياد لقوانين وشروع البلاد.

17. على قوات حفظ السلام الإفريقية تعزيز أمن مقر القصر الرئاسي الصومالي

18. تنتهي إنتخابات مجلس الشعب الفيدرالي في الفترة ما بين 15 يناير إلى 25 فبراير 2022م.

الموقعون على البيان الصحفي

1. رئيس حكومة تصريف الإعمال السيد محمد حسين روبلي
2. رئيس ولاية بونت لاند
3. رئيس ولاية جنوب غرب
4. رئيس ولاية جوبالاند
5. رئيس ولاية غلمذ
6. رئيس ولاية هرشبيلي
7. رئيس إدارة إقليم بنادر.

عن قراءات صومالية (التحرير)