الرئيسية » كتاب الشهر » قراءة كتاب “المدخل إلى مذهب الشافعي رضي الله عنه” للدكتور أكرم يوسف عمر القواسمي (1)

قراءة كتاب “المدخل إلى مذهب الشافعي رضي الله عنه” للدكتور أكرم يوسف عمر القواسمي (1)

قراءة كتاب “المدخل إلى مذهب الشافعي رضي الله عنه” للدكتور أكرم يوسف عمر القواسمي (1)

بحث الدكتور في هذا الكتاب بكل ما يتصل بالمذهب الشافعي، فأجرى دراسة وصفية تعريفية ابتدأها من سيرة مؤسسه الإمام الشافعي رضي الله عنه حتى سنة 1423، وجاءت مشتملة على بابين كبيرين وخاتمة٠

الباب الأول: تناول فيه الإمام الشافعي بوصفه مؤسس المذهب، وكان ذلك في ثلاثة فصول:
الفصل الأول: تضمن سيرة الإمام الشافعي، ونشأته وما يتصل بها منذ ولادته في غزة سنة 150هجرية إلى وفاته في مصر سنة 204 هجرية، مقسمة إلى عشرة مراحل، بهدف الوقوف على العوامل المؤثرة في تكوين الشخصية الاجتهادية الكبيرة للإمام المؤسس، ثم سرد رحلات الإمام إلى كل من: المدينة واليمن وبغداد ومصر وذكر أهم الشخصيات التي التقى بها وأثّرت في منهجيته العلمية المميزة، واعتبر الدكتور هذه الطريقة التي مشى عليها في ترجمته للإمام الشافعي نوعًا من التجديد في تراجم الأعلام فقال:
وهذه الطريقة من أنفع الطرق في الترجمة لعلمٍ من أعلام المسلمين على وجه التفصيل، بقصد استجلاء أوجه إبداعه وآثاره العلمية، والربط بينها، خاصة إذا كان ذلك العالم قد قام برحلات علمية متعددة بين بيئات مختلفة، استفاد في كل منها وأفاد، كما حصل مع الإمام الشافعي رضي الله عنه.

الفصل الثاني: فقد تناول علوم الإمام الشافعي، وإحاطته بفقه وأصول كل من الإمامين أبي حنيفة ومالك بن أنس، واطلاعه على فقه كل من الإمامين الأوزاعي والليث بن سعد رحمهم الله جميعًا، بهدف استجلاء وفرة مقومات الاجتهاد المطلق عند الإمام الشافعي على أوسع مدى متصور في عصره.

الفصل الثالث: تناول فيه الباحث عرض مصنفات الإمام الشافعي، سواء أكانت مفقودة أو مطبوعة، أو ما تزال مخطوطة حتى زمن كتابة هذه الرسالة، مع الإشارة إلى ما وقع فيه بعض الباحثين من أخطاء حول نسبة بعض الكتب إلى الإمام الشافعي، أو لبس في تسميتها أو في وصفها.

الباب الثاني: تناول فيه المذهبَ الشافعي ومراحل تطوره، وكان ذلك في فصلين:
الفصل الأول: عرض فيه الباحث التطور التاريخي للمذهب الشافعي من خلال تقسيمه إلى ستة أدوار، بهدف الوقوف على العوامل المؤثرة في ظهور المذهب وانتشاره، ثم في استقراره وعدم اندثاره، مع التعريف بأبرز أعلام الشافعية في كل دور، وجهودهم في خدمة مذهبهم، وأبرز مصنفاتهم وآثارهم العلمية، على النحو التالي:
الدور الأول: ظهور فقه الإمام الشافعي ونقله.
الدور الثاني: ظهور مذهب الشافعي واستقراره.
الدور الثالث: التنقيح الأول لمذهب الشافعية.
الدور الرابع: التنقيح الثاني لمذهب الشافعية.
الدور الخامس: خدمة مصنفات التنقيحين الأول والثاني للمذهب.
الدور السادس: انحسار التمذهب بالمذهب الشافعي، وتطور الدراسات الفقهية.

الفصل الثاني: عرض فيه الباحث جانبًا كبيرًا من مصطلحات علماء الشافعية في كتبهم، مع ترتيب مصنفاتهم الفقهية والأصولية المتداولة في زمن كتابة هذه الرسالة بهدف تسهيل الاستفادة منها، على طلبة العلم الشرعي والعلماء والباحثين في الفقه الإسلامي.
ثم ختم كتابه بأهم النتائج والتوصيات التي توصل إليها خلال مسيرته البحثية.

وأخيرا الكتاب غني بالفوائد مليء بالدرر وقد بذل الباحث جهدا جبارا في جمع المعلومات المتعلقة بالمذهب واستقرأ _فيما يبدو_ كل ما كتب في هذا الصدد وهذا يظهر جليا لمن يقرأ الكتاب أو يتأمل في أصالة المعلومات الواردة فيه، فجزاه الله عنا كل خير.

اعداد
مهتم في الفقه الاسلامي وأصوله
أحمد عبد الله شيخ أحمد

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *