الرئيسية » الأخبار » كينيا تقول إنها ستنسحب من مشاركتها في جلسات الاستماع في المحكمة الدولية

كينيا تقول إنها ستنسحب من مشاركتها في جلسات الاستماع في المحكمة الدولية

مقديشو (قراءات صومالية)- قالت كينيا إنها ستنسحب من جلسات استماع قضية النزاع البحري مع الصومال في محكمة العدل الدولية في لاهاي، بسبب تحيز رئيس المحكمة ذي الأصول الصومالية، وتأثير فيروس كوفيد19، وذلك قبل يوم من استئناف الجلسات.

وقال المدعي العام الكيني كيهارا كاريوكي لمحكمة العدل الدولية في رسالة مؤرخة 11 مارس الجاري إن كينيا ترغب في إبلاغ المحكمة بأنها لن تشارك في جلسات الاستماع في القضية التي من المقرر بدءها في الخامس عشر من مارس.

وأضاف أن كينيا تؤكد على افتقارها إلى الاستعدادات الكافية نتيجة لوباء كوفيد19 منذ أن جندت فريقًا قانونيًا جديدًا في نفس الوقت الذي ضرب فيه الوباء، كما أن الوباء جردها من الموارد المالية اللازمة لتمويل القضية، كما أن المحكمة رفضت طلب تنحية القاضي عبد القوي أحمد يوسف وهو قاض صومالي نظرا إلى تعرضه السابق باسم الصومال إلى قضايا في هذه الحالة.

وكانت محكمة العدل الدولي رفضت طلب الحكومة الكينية بتأجيل جلسة 15 مارس 2021 في البلدين {الصومال- كينيا}.

وأرسل الصومال فريقه بقيادة نائب رئيس الوزراء مهدي غوليد الأسبوع الماضي، وأعرب غوليد عن ثقته في فوز بلاده بالقضية.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *