الرئيسية » الأخبار » أبناء عن خلاف يحوم حول المؤتمر التشاوري في طوسمريب

أبناء عن خلاف يحوم حول المؤتمر التشاوري في طوسمريب

مقديشو (قراءات صومالية)- تقول مصادر في مدينة طوسمريب إن المؤتمر التشاوري بين الحكومة الفيدرالية والولايات الإقليمية شابتها خلافات عميقة حول القضايا الرئيسية مثل قضية منطقة غدو، بعد أن فشل الرئيس فرماجو في التنازل عن إدارة المنطقة لأحمد مدوبي في الانتخابات.

ومن المتوقع أن يعقد رئيس ولاية جوبالاند أحمد مدوبي مؤتمرا صحفيا لشرح ما حدث وسوء التفاهم في تلك القضايا، بحسب بيان صادر عن رئاسة جوبالاند.

كما أنه من المتوقع أن يغادر الرئيس فرماجو مدينة طوسمريب عائدا إلى مقديشو  يوم غد لإلقاء كلمة أمام أعضاء المجلسين غدًا.

وبعد ثلاثة أيام من اجتماع الأطراف في طوسمريب فإنه لم يتم التوصل إلى اتفاق بين الحكومة الفيدرالية الولايات الإقليمية حول القضايا العالقة، الأمر الذي يثير القلق حول مصير الانتخايات ووضع البلاد مع اقتراب نهاية فترة الرئيس في الثامن من فبراير.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *