الرئيسية » الأخبار » الحكومة الصومالية تعلن عن الخسائر البشرية في هجوم فندق أفريك

الحكومة الصومالية تعلن عن الخسائر البشرية في هجوم فندق أفريك

مقديشو (قراءات صومالية)- أعلنت الحكومة الصومالية إنهاء قتال دام سبع ساعات في داخل فندق أفريك بالعاصمة مقديشو ليلة الأحد، وأسفر عن مقتل تسعة أشخاص.

وكان محمد نور غلال، الجنرال المتقاعد المشهور ووزير الدفاع الأسبق، من بين القتلى الذين تأكد مقتلهم في الهجوم على فندق أفريك الشهير. ويقع الفندق على طريق استراتيجي يربط وسط مدينة مقديشو بالمطار الدولي، ويتردد عليه سياسيون ونواب وكبار موظفي الخدمة المدنية.

وتمكنت القوات الأمنية من إنقاذ عشرات الأشخاص من الفندق أثناء الحصار.

وأعلنت جماعة الشباب المتشددة مسؤوليتها عن الهجوم.

أرسل الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو ورئيس الوزراء محمد حسين روبلي تعازيهما في وفاة غلال وجميع من فقدوا أرواحهم. وحث الزعيمان الشعب الصومالي على التوحد ضد جماعة الشباب المتشددة.

وقالت الشرطة إن الأربعة مقاتلي حركة الشباب الذين اقتحموا فندق أفريك قتلوا داخل الفندق.

انفجرت سيارة مفخخة بالقرب من الفندق مساء أمس الأحد ، مما أدى إلى إطلاق نار بين المسلحين وقوات الأمن.

وقالت الشرطة إن أعضاء حركة الشباب اقتحموا الفندق وتم إنقاذ العديد من الأشخاص بداخله ، بما في ذلك وزير الدولة السابق للدفاع ، يوسف سياد إنطعدي.

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *