الرئيسية » الأخبار » الرئيس فرماجو يعترض على قرار رئيس الوزراء حول إعادة الأموال المصادرة إلى الإماراتيين

الرئيس فرماجو يعترض على قرار رئيس الوزراء حول إعادة الأموال المصادرة إلى الإماراتيين

مقديشو (قراءات صومالية)- أصدر الرئيس المنتهية ولايته محمد عبد الله فرماجو قرارا يطلب فيه البنك المركزي بعدم سحب 9.6 مليون دولار من خزانة الدولة لإعادتها للإمارات، معترضا على قرار رئيس الوزراء محمد حسين روبلي بإعادة الأموال المصادرة من السفارة الإمارتية.

واحتجزت السلطات الأمنية الصومالية، في 8 أبريل 2018، طائرة مدنية خاصة مسجلة في الإمارات في مطار مقديشو الدولي، وعلى متنها عناصر قوات الواجب الإماراتية، وقيام بعض العناصر الأمنية الصومالية بالاستيلاء على المبالغ المالية المخصصة لدعم الجيش الصومالي ودفع رواتب المتدربين الصوماليين.

وقال الرئيس فرماجو إن تلك الأموال تم تهريبها إلى البلاد، وأنه تم احتجازها لأسباب تمس الأمن القومي، ولا أحد يمكنه إصدار أمر بإعادتها.

وكان رئيس الوزراء، قدم الجمعة اعتذارا رسميا لدولة الإمارات العربية المتحدة عن الحادث الذي وقع في مطار مقديشو في أبريل 2018، ووعد بتسليم الأموال إلى حكومة الإمارات في المستقبل القريب.

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)