الرئيسية » الأخبار » السيناتور موسي سودي: لن ننسحب من مقديشو طالما فرماجو في القصر الرئاسي

السيناتور موسي سودي: لن ننسحب من مقديشو طالما فرماجو في القصر الرئاسي

مقديشو-قراءات صومالية- أكد السيناتور موسي سودي يلحو عضو مجلس الشيوخ في الحكومة الفدرالية تمركزهم في خنادقهم ودفاعاتهم في مقديشو العاصمة طالما يجلس الرئيس فرماجو المنتهية ولايته في القصر الرئاسي.

وجدد السيناتور سودي التهمة الموجهة الرئيس محمد عبدالله محمد فرماجو المنتهيه ولايته،بحرصه في حرق مقديشو العاصمة،وتدمير أموال المواطنين،وممتلكاتهم،وانخدع باحاديث المستشارين له،وتقييمهم البعيد عن الواقع.

وأكد عدم استطاعة اي جهة إلحاق الهزيمة لسكان مقديشو العاصمة عسكريا،إلا عن طريق الدستور والشرعية،وأهل مقديشو حريصون علي حماية الشرعية والدستور،والديمقراطية علي حد تعبيره.

وتوعد السيناتور موسي سودي من وصفهم بالمرتزقة من الوزراء،وأعضاء مجلسي  النواب،والشيوخ،ورئيس مجلس النواب بمواجهتهم علي طريقة مواجهة الرئيس فرماجو المنتهية ولايته،ما لم يطلبوا العفو.

وذكر أن رئيس مجلس النواب محمد مرسل شيخ عبدالرحمن لا يقل خطورة عن الرئيس فرماجو في الأحداث الأمنية الأخيرة حيث يشارك مع فرماجو في كل شيء.

وقال السيناتور موسي سودي يلحو ” أقول لفرماجو لا تتأخر في القصر الرئاسي، انتظر وقد خرجت منها،وسكنت في بيت تدفع الأجرة،أو هربت من مقديشو العاصمة،هذا هو الذي انتظره فقط،وهذا ليس موقفي فقط وإنما هو موقف أهل مقديشو ” علي قوله.

تجدر الإشارة إلي نزع فتيل التوتر العسكري في مقديشو العاصمة في ٥-٥-٢٠٢١م الا أن تراجع تأييد الرئيس فرماجو في مقديشو العاصمة وصل الي ادني المستويات،وأن خطاب السيناتور سودي يعكس هذا الواقع

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *