الرئيسية » الأخبار » جوبالاند تندّد بقوة وبونت لاند تندّد بحذر حول ما جرى في مقديشو

جوبالاند تندّد بقوة وبونت لاند تندّد بحذر حول ما جرى في مقديشو

مقديشو (قراءات صومالية)- نددت كل من ولايتي بونت لاند وجوبالاند بالمعارك التي وقعت في مقديشو أمس الجمعة، إثر منع القوات الحكومية متظاهرين مؤيدين للمعارضة ومرشحي الرئاسة. إلا أن اللهجتين كانتا مختلفتين.

وقال بيان من رئاسة جوبالاند إنها تأسف لممارسة الحكومة المنتهية صلاحيتها بأفعال تعقد نحو إيجاد حل سياسي تجاه الانتخابات بعد اتخاذها إجراءات غير قانونية من قبل أفراد الأمن، كما فعلت سابقا في محافظة غدو.

أما بيان رئاسة ولاية بونت لاند فعبر عن اسفه لاستخدام القوة ضد المتظاهرين، ودعا جميع المسؤولين إلى استخدام العقل السليم، وعدم إراقة الدماء من أجل الخلافات السياسية التي يمكن حلها من خلال وسائل أخرى مناسبة.

وتسود الصومال حالة من الاحتقان السياسي، نتيجة خلافات بين الحكومة الفيدرالية من جهة، ورؤساء الولايات والمعارضة من جهة أخرى، حول بعض التفاصيل المتعلقة بآلية إجراء الانتخابات، أدت إلى تأجيلها أكثر من مرة، دون تحديد موعد واضح لها رغم عقد عدة جولات حوارية كان آخرها أوائل الشهر الجاري

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *