الرئيسية » الأخبار » إطلاق مشروع تعريب الدستور الإنتقالي الصومالي

إطلاق مشروع تعريب الدستور الإنتقالي الصومالي

مقديشو (قراءات صومالية)- دشنت وزارة الشؤون الدستورية  للحكومة الفيدرالية الصومالية يوم أمس الخميس في العاصمة مقديشو مشروع تعريب للدستور الإنتقالي بتمويل من جامعة الدول العربية.

وقد حضر المناسبة  نائب وزير وزارة الشؤون الدستورية الدكتور حسين عبدي علمي، وسفير جامعة الدول العربية لدى البلاد سعادة حمود بن سمران الحويطي، والمدير العام بالوزارة السيد محمد أبوكر زبير، ومسؤولين آخرين  من الوزارة.

وفي كلمة له أوضح نائب وزير وزارة الشؤون الدستورية أن الوزارة أكملت مشروع تعريب الدستور الوطني،  مضيفا إلى أن الصومال عضو فعّال في الجامعة العربية التي انضمت إليها عام 1974م .

وأشار نائب الوزير إلى أن اللغة العربية تعتبر اللغة الرسمية الثانية في البلاد حيث تأتي بعد اللغة الصومالية مباشرة.

من جانبه أكد المدير العام بالوزارة  السيد محمد أبوكر زبير أن عملية الترجمة للدستور الانتقالي إلى اللغة العربية استغرقت خلال مدة وجيزة ، حيث تم ترجمة نصوص الدستور  بعبارات سهلة  والتي توافق مع أدبيات لغة الأم في المحتوى والمضمون.

وفي نهاية المناسبة تسلم  سفير جامعة الدول العربية لدى الصومال سعادة حمود بن سمران الحويطي نسخة من مسودة الدستور المترجمة من اللغة الصومالية إلى  العربية من الدكتور حسين عبدي علمي نائب وزير وزارة الشؤون الدستورية للحكومة الفدرالية الصومالية.

المصدر: صونا/ بتصرف

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *