الرئيسية » الأخبار » بعد إقالة السفراء.. “البرهان” يكلف “علي الصادق” بمنصب وكيل وزارة الخارجية السودان

بعد إقالة السفراء.. “البرهان” يكلف “علي الصادق” بمنصب وكيل وزارة الخارجية السودان

مقديشو-قراءات صومالية- كلف القائد العام للقوات المسلحة السودانية الفريق أول ركن “عبد الفتاح البرهان”، اليوم الخميس، “علي الصادق” بمنصب وكيل وزارة الخارجية السودانية.

جاء ذلك، بعد ساعات من بيان لوزارة الخارجية، اعتبرت فيه “كل القرارات الصادرة عن البرهان غير شرعية ولا يسندها الدستور، مشيرة إلى أن السفراء الرافضين للانقلاب العسكري وتقويض الفترة الانتقالية، هم الممثلون الشرعيون لحكومة السودان.

يشار إلى أن بيان وزارة الخارجية السودانية، جاء ردا على إعفاء البرهان، أمس الأربعاء، 6 سفراء من مناصبهم، بينهم سفراء لدى الولايات المتحدة، والاتحاد الأوروبي، وفرنسا، وذلك عقب إدانتهم لحل مجلس الوزراء وتسلم الجيش إدارة البلاد مؤقتاً حتى تشكيل حكومة جديدة.

كما أقال “البرهان” سفراء السودان لدى قطر والصين والأمم المتحدة في جنيف، بحسب ما أكد مسؤول، لوكالة “أسوشييتدبرس”، اليوم الخميس، شريطة التكتم على هويته.

يذكر أن مجموعة تضم أكثر من 30 دبلوماسيا سودانيا داخل وخارج البلاد كانت دانت في بيان مشترك هذا الأسبوع ما اعتبرته “استيلاء من قبل الجيش” على السلطة.

كما أكدت أن سفراء الخرطوم في بلجيكا وسويسرا وفرنسا تعهدوا باستمرار ولائهم لحكومة “حمدوك”.

وكانت وزيرة الخارجية “مريم الصادق المهدي”، قد شددت في تصريحات سابقة، رفضها الإجراءات الاستثنائية وحل الحكومة، واصفة ما جرى في الخرطوم يوم 25 أكتوبر “انقلاب تام” على السلطة المدنية. كما اعتبرت في تصريحات لاحقة أن حكومة “حمدوك” هي الحكومة الشرعية.

الجدير بالذكر أن البرهان أعلن في 25 الشهر الجاري، حل الحكومة وفرض حالة الطوارئ، وتعليق العمل ببعض بنود الوثيقة الدستورية.

جاء ذلك عقب حملة توقيفات طالت عدة وزراء ومسؤولين حكوميين، وقياديين في أحزاب عدة، فضلا عن ناشطين في قوى الحرية والتغيير المدنية.

المصدر: وكالات

Share This:

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *