الرئيسية » الأخبار » مواصلة الإنتخابات ضرورة وطنية لإنقاذ الدولة الصومالية

مواصلة الإنتخابات ضرورة وطنية لإنقاذ الدولة الصومالية

مقديشو- قراءات صومالية- أكد رئيس حكومة إقليم بونت لاند السيد سعيد عبدالله دني ضرورة مواصلة الإنتخابات الجارية، وعدم عرقلتها،وهي قضية لا يمكن الإنتقال منها إلى أي جهة كانت، وهي أساس لنظام الحكم في الصومال والذي برز إثر إنهيار الدولة الصومالية خاصة عام 2000م

جاء ذلك في كلمة مقتضبة ألقاها في مناسبة إحياء الذكرى السنوية الثالية لإنتخاب رئيس حكومة إقليم جنوب غرب التي نظم في مدينة بيدوا العاصمة المؤقتة لولاية جنوب غرب.

وفي هذا السياق قال الرئيس سعيد دني ” بعض الناس الذين يدعون التخلى عن نظام الحكم الحالي، وتأسيس مجالس أخرى، هم يريدون عودة الوطن إلى خيمة مدينة عرتي مرة أخرى ” في إشارة إلى دعوات صدرت من  بعض رموز مجلس إتحاد المرشحين في الإنتخابات الرئاسية الصومالية.

وحذر دني من هذا الفكر لكونه يهدد مستقبل الدولة الصومالية، كما شدد ضرورة تصحيح الأخطاء المصاحبة في الإنتخابات، ويبرز الخلل عادة عندما يكون هناك عمل وأنشطة  على حد تعبيره

وتوقع رئيس بونت لاند تنظيم إنتخابات ترضي الجميع وتراعي المصالح العامة في البلاد، وأن الخلافات السياسية بين الصوماليين تزول لحظة لقائهم،وهي بمثابة سحابة ثم تنقشع.

وتأتي تصريحات رئيس دني القوية،والواضحة في سياق رده تحركات بعض رموز المعارضة السياسية في الصومال والذين طرحوا سابقا فكرة تأسيس مجلس إنتقالي وطني والذي سيحل محل الحكومة الصومالية الفيدرالية الحالية

عن قراءات صومالية (التحرير)

قراءات صومالية (التحرير)